الفرق بــــــين التيمم والوضوء 17


السلام عليكم ورحمة الله وبركاته ....... 


بسم الله والحمد لله والصلاة والسلام علي رسول الله 



اخوتي التيمم مثل الوضوء في المضمون بمعني ان التيمم  يرفع الحدث الاصغر والوضوء يرفع الحدث الاصغر ايضآ ( والحدث الاصغر هو خروج اي شيئ من القبل والدبر من بول او براز او ريح .. ولا يكون الريح الا من الدبرربما يقول قائل وهل يخرج الريح الا من الدبر..؟ لا يخرج الريح الا من الدبر ولكن بعض النساء تشعر بشيئ مثل الريح يخرج من القبل (الفرج) وهذا يكون بسبب الانقباض والحركة وهو ليس بريح وليس بناقض  للوضوء لها  فلا تلتفت اليه ........

والتيمم ايضآ مثل الغسل في المضمون الغسل يرفع الحدث الاكبر والتيمم ايضآ يرفع الحدث الاكبر ( والحدث الاكبر هو الجنابة والحيض والنفساء) 
اما التيمم في الشكل والصفة فهو يختلف عن الوضوء والغسل .؟؟

صفة الوضوءهي غسل اليدين ثم المضمضة والاستنشاق ثم غسل الوجه من منبت الشعر الي آخر الذقن طولآ ومن شحمة الاذن الي شحمة الاذن الاخري عرضآ ثم غسل  اليدين الي المرفقين ثم مسح الرأس مع الاذن ثم غسل الرجلين 


وصفة الغسل هي تعميم الجسد كله بالماء.. والغسل الذي يكون علي السنة هو الوضوء في اوله ثم صب الماء علي الشق الايمن ثم صب الماء علي الشق الايسر ثم تعميم الجسد والنساء لا يجب عليهم فك الضفاير ان كانت لها ضفاير..... 



 اما صفة التيمم هي ضرب وجه الارض باليدين ضربة واحدة ثم النفخ فيهما ثم مسح الوجه واليدين فقط هذه الصفة يرفع بها الحدث الاصغر ويرفع بها ايضآ الحدث الاكبر وعند بعض العلماء ضربتين علي وجه الارض ضربة للوجه وضربة لليدين ولكن القول الاول ارجح وأقوي وهو ضربة واحدة واليدين أي الكفين فقط ظاهرآ  وهذا كله في عدم وجود الماء أو عدم تعذر أستعماله ..................

ما هو الدليل علي هذا الكلام هو حديث عمار أبن ياسر .

بعث النبي صلى الله عليه وسلم عمار بن ياسر رضي الله تعالى عنه في حاجة، يقول: فأصابتني جنابة وليس عندي ماء، فتمرغت في الصعيد كما تمرغ الدابة، وهذا الفعل منه رضي الله تعالى عنه يعتبر من استعمال القياس، فإن التيمم جاء في الوضوء وجاء أيضاً في الجنابة، وهو لا يعلم الكيفية، فقاس التيمم من الجنابة على الغسل من الجنابة بالماء، والغسل من الجنابة يعمم فيه جميع البدن، بخلاف الوضوء في الحدث الأصغر، فإنه تغسل أعضاء خاصة من البدن، فهو ظن أن التيمم ينبغي أن يعمم جميع البدن كما يعممه الغسل بالماء، ففعل تلك الصورة، فلما أتى إلى النبي صلى الله عليه وسلم ذكر له ما وقع منه، فقال له صلى الله عليه وسلم: (إنما كان يكفيك أن تقول بيديك هكذا!)، 




أذآ أخوتي يتفق التيمم مع الغسل في المضمون ويختلف معه في الشكل والصفة ............
ملحوظة أخوتي بالنسبة لللحدث ألاكبر في حالة وجود الماء يجب ألاغتسال
أما شروط التيمم فهي ثلاث ,,,,,,,,
النية .....والنية معناها القصد أي ماذا تقصد بالتيمم النية محلها القلب ولا دخل لها باللسان الشرط الثاني هو عدم وجود الماء 
الشرط الثالث ,,,, تعذر أستعمال الماء بسبب مرض أو خوف أو شدة برودة الماء ولم يجد ما يسخنه به 
ملحوظة... ليس معني عدم وجود الماء هو أن تبحث في بيتك فقط فأن لم تجد في بيتك ماء أن تتيمم ولكن ينبغي أن تبحث جيدآ حتي يعيك البحث.. ولو أتبعنا سنة النبي صلي الله عليه وسلم لكان ألامر هين كان الني صلي الله عليه وسلم يتوضأ بالمد ؟والمد هو ملأ الكفين ماء وكان يغتسل بخمسة أمداد ألا يكفينا ما كان يكفي النبي صلي الله عليه وسلم ....نهي النبي عن ألاسراف في الماء قال يا جابر لا تسرف في الماء قال يا رسول الله افي الماء أسراف قال نعم وان كنت علي نهرآ جاري 
أخوتي ليس مقصدي من هذا المنشور هو شرح أحكام التيمم ولكن المقصد هو الفرق بين التيممم والغسل والوضوء في الشكل والمضمون .....................
وأخر دعوانا أن الحمد لله رب العالمين




ليست هناك تعليقات:

إرسال تعليق

جميع الحقوق محفوظة لمدونةعلى خطى الحبيب ©2014

back to top