Our Blog

إفشاء الأسرار الزوجيه



إفشاء الأسرار الزوجيه :

عن أبي سعيد الخدري قال قال رسول الله صلى الله عليه وسلم إن من أشر الناس عند الله منزلة يوم القيامة الرجل يفضي إلى امرأته وتفضي إليه ثم ينشر سرها.


وقال صلي الله عليه وسلم عسى رجل يحدث بما يكون بينه وبين أهله أو عسى امرأة تحدث بما يكون بينها وبين زوجها فلا تفعلوا فإن مثل ذلك مثل شيطان لقي شيطانة في ظهر الطريق فغشيها والناس ينظرون.



وقال رسول صلى الله عليه وسلم ألا هل عست امرأة أن تخبر القوم بما يكون زوجها إذا خلا بها ألا هل عسى رجل أن يخبر القوم بما يكون منه إذا خلا بأهله! فقامت منهن امرأة سفعاء الخدين فقالت: والله إنهم ليفعلون وإنهن ليفعلن قال: فلا تفعلوا ذلك أفلا أنبئكم ما مثل ذلك؟ مثل شيطان أتى شيطانة بالطريق فوقع بها والناس ينظرون.

في هذه الاحاديث تحريم إفشاء الرجل ما يجري بينه وبين امرأته من أمور الاستمتاع ووصف تفاصيل ذلك وما يجري من المرأة فيه من قول أو فعل ونحوه فأما مجرد ذكر الجماع فإن لم تكن فيه فائدة ولا إليه حاجة فمكروه لأنه خلاف المروءة وقد قال صلى الله عليه وسلم:من كان يؤمن بالله واليوم الآخر فليقل خيرا أو ليصمت.. . وإن كان إليه حاجة أو ترتب عليه فائدة بأن ينكر عليه إعراضه عنها أو تدعي عليه العجز عن الجماع عند طبيب اوقاضي أو نحو ذلك فلا كراهة في ذكره كما قال صلى الله عليه وسلم:إني لأفعله أنا وهذه..وقال صلى الله عليه وسلم لأبي طلحة:أعرستم الليلة. وقال لجابر: الكيس الكيس..

ثم ينشر سرها: أي يبث ما حقه أن يكتم من الجماع ومقدماته ولواحقه فيحرم إفشاء ما يجري بين الزوجين من الاستمتاع ووصف تفاصيل ذلك بقول أو فعل..

ستر الله نسائنا ونسائكم ونساء المسلمين اجمعين

----

ليست هناك تعليقات:

إرسال تعليق

Designed by Templateism | MyBloggerLab | Published By Gooyaabi Templates copyright © 2014

صور المظاهر بواسطة richcano. يتم التشغيل بواسطة Blogger.