لو ســــــــــــــــــــألوك (30)


كل يوم معلومه فقهيه سريعه :
================
من كتاب الفقه الميسر لمجموعه من المؤلفين:
================
لو ســــــــــــــــــــألوك (30).
تابع موجبات الغسل :
الموجب الخامس : إسلام الكافر:
هذا هو الموجب الخامس عند بعض الفقهاء للغسل. وقد اختلف الفقهاء في هذا الموجب على قولين:
أ- فذهب المالكية والحنابلة إلى أن إسلام الكافر موجب للغسل فمتى أسلم الكافر فإن الواجب عليه أن يغتسل واستدلوا على ذلك بحديث أبي هريرة رضي الله عنه أن ثمامة بن أثال رضي الله عنه عندما أسلم فقال النبي صلى الله عليه وسلم اذهبوا به إلى حائط بني فلان فمروه أن يغتسل وكذلك أمره صلى الله عليه وسلم قيس بن عاصم حين أسلم أمره أن يغتسل بماء وسدر .
ب- وذهب الحنفية والشافعية إلى استحباب غسل الكافر إذا أسلم وهو غير جنب أما إن كان جنبا فالواجب عليه الاغتسال للجنابة واحتجوا لذلك أنه في عهد النبي صلى الله عليه وسلم أسلم خلق كثير ولم يأمرهم صلى الله عليه وسلم بالاغتسال أما أمره صلى الله عليه وسلم ثمامة بن أثال وقيس بن عاصم فهو محمول على الاستحباب لا الوجوب.

ليست هناك تعليقات:

إرسال تعليق

جميع الحقوق محفوظة لمدونةعلى خطى الحبيب ©2014

back to top